أنت و العمل

تعرف على مهارات التفكير الإبداعي في بيئة العمل

تعرف على مهارات التفكير الإبداعي في بيئة العمل

 

لا تقف المؤسّسات والشركات الناجحة عند الكفاءة، فمن أجل ضمان بقائِها واستمرارِها قويّة ومؤثّرة في عالم الاعمال، الابتكار والإبداع من الأساسيّات. للإبداع أشكال عدة في بيئة العمل، يعدّدها رجل الأعمال والصناعة جمال الزامل، في السطور الآتية.

ما هو التفكير الإبداعي؟

من أجل ضمان الشركات قوية ومؤثرة في عالم الأعمال، التفكير الإبداعي من الضرورات

يبيّن الزامل بأن التفكير الإبداعي هو الإتيان بأمور جديدة لم يسبق إليها أحد لحلّ مشكلة ما، سواء من خلال التعامل الفريد غير المألوف أو الابتكار الذي يطرأ على الحل القديم. ببساطة، ينظر المبدع إلى نفس الأمر الذي ينظر إليه عموم الناس، بطريقة مختلفة، لتبدأ العملية الإبداعية حينما يرى الشخص ما لا يراه الآخرون، على الرغم من وضوحه. ويقول الزامل إن “هناك عشرات الكتب التي كُتِبَت في التفكير الإبداعي، وكيفية تحرير العقل من النمطية، والانطلاق في بحور الإبداع”.

أدوات مساعدة في التفكير الإبداعي

التفكير الإبداعي يقضي بأن يذهب الموظف في تفكيره إلى نقطة لم يذهب إليها تفكير أي شخص آخر

يختصر الزامل الأدوات التي تساعد في تحرير العقل، والانطلاق في سماء التفكير الإبداعي، بـ:

إقرأ أيضا:مهارات أساسية في إدارة الموارد البشرية
  • التحليل: هو دراسة التفاصيل الدقيقة في أي أمر أو مشكلة، بغية اكتشاف آلية عمل الأشياء، وما إذا كان هناك وسيلة لتغييرها أم لا، فالتحليل يعدّ ميزة استثنائيّة.
  • الدمج: هو الجمع بين العناصر غير المترابطة – في المفهوم العام – للعثور على علاقة جديدة، مثلًا: ما هي العلاقة بين السيّارة والوسادة؟ في إجابة تقليديّة، لا علاقة، لكن بفضل طريقة الدمج، ابتكرت وسادة الرأس من إحدى الشركات الكبرى لإراحة السائق.
  • التفكير بالمقلوب: هو نمط إبداعي يسهل التدرّب عليه، إذ يتطلّب عكس الأشياء بمفهومها التقليدي المعروف. مثلًا: يذهب التلميذ إلى الصرح التعليمي، لكن التفكير بالمقلوب هو أن تأتي المدرسة إلى التلميذ، الأمر الذي نتج عنه: التعليم بالمراسلة ومنصات MOOCs والتعليم الإلكتروني…
  • التفكير الجانبي: هو النظر إلى الأمر، لكن من وجهة نظر مختلفة عن المسار المألوف، كمن يرفع نموذجًا ثلاثي الأبعاد أمام عينه وينظر إليه من اتجاهات مختلفة ليكتشف أمرًا جديدًا.
  • الصدمة: تقضي بأن يذهب الموظف في تفكيره إلى نقطة لم يذهب إليها تفكير أي شخص، لاستحالتها من وجهة نظر الأخير. يخلص الزامل إلى أن “الروتين والنمطيّة ضروريّان لتسيير أمور الحياة، لكن في مواجهة التحدّيات والمشكلات وطرق تحسين الحياة: أطلقوا طاقاتكم الإبداعية”.

 

إقرأ أيضا:تعرف على صفات للموظف المبدع

لمشاهدة جميع الوظائف الشاغرة اضغط هنا

السابق
اكثر من 40 الف إصابة كورونا نشطة في الاردن
التالي
مشغل البورصة السعودية يحدد نطاقا سعريا للسهم في طرح عام أولي بنحو مليار دولار




اترك تعليقاً