منوعات نشمي

مركبة ناسا تكشف حقيقة وجود جسم فضي لامع على كوكب المريخ

مركبة ناسا تكشف حقيقة وجود جسم فضي لامع على كوكب المريخ

 

تمكنت مركبة المثابرة التابعة لوكالة ناسا الفضائية الأمريكية، من التقاط صورة حصرية لجسم فضي لامع، وُجد محشورًا بين صخرتين على أرضية فوهة جيزيرو على كوكب المريخ.

بدأت المركبة مهمتها في الاستكشاف بحسب تقرير نشره موقع express منذ هبوطها في فبراير من العام 2021، وحينها أوضحت الوكالة أن هذا الجسم الفضائي ليس في موطنه الأصلي بالكوكب الأحمر.

ومن جانبهم كشف أعضاء فريق المثابرة من خلال حساب المستكشف عبر تويتر: «هذا الجزء اللامع من الرقائق هو جزء من بطانية حرارية، مادة تستخدم للتحكم في درجات الحرارة على المركبة، وكانت مفاجأة اكتشاف هذا لأنه يوضح تحطم من مرحلة نزول المستكشف على بعد حوالي كيلومترين أي 1.2 ميل».

وتابعوا في التغريدة ذاتها: «وهل هبطت هذه القطعة هنا بعد ذلك، أم كانت هبت الرياح هنا؟ هذه ليست المرة الأولى التي نلقي فيها نظرة على بعض المعدات التي ساعدت المثابرة في الوصول إلى الكوكب الأحمر بأمان».

وكانت مروحية Ingenuity الصغيرة والتابعة لوكالة الفضاء الأمريكية قد حلقت فوق الغلاف الخلفي للمركبة الجوالة والمظلة فيما قبل، وتمكنت المروحية من التقاط مجموعة صور مذهلة من مجموعة مختلفة من الزوايا.

هذا فيما قال مسؤولو ناسا إن الصورة الجوية التي تم التقاطها عبر المروحية سوف تُمكن المهندسين من أن يكونوا أكثر دقة بتقييم أداء وحالة الغلاف الخلفي والمزلقة أيضًا، وعبر ذلك يمكن أن يتم تحديد تصميم بعثات المريخ المستقبلية.

وعن مهمة المثابرة ذكر تقرير الموقع أنها تتلخص في البحث عن علامات تدل على حياة المريخ القديمة، وأن تقوم بجمع المزيد من العينات قبل العودة في المستقبل إلى الأرض، حيث كانت منذ مليارات السنين استضافت Jezero دلتا نهر وبحيرة، لذا فإنها تُعد مكانًا رائعًا لإنهاء المهمة.

 

لمشاهدة جميع الوظائف الشاغرة اضغط هنا

السابق
سناب شات تطور فئة الاشتراك المدفوع لمستخدميها
التالي
وظائف شاغرة لدى جامعة ولونغونغ في دبي الإمارات

اترك تعليقاً